اليسار التقدمي اليمني
كي نرى النور
ساعدني في دفع الظلام قليلاً
أو إمنع عني مخاوفك.
...
حينما أكون واضحاً
أفضل السير مع الأمل بعكازين
على إنتظار طائرة الحظ
والظروف المواتية.

اليسار التقدمي اليمني

منتدى ثوري فكري ثقافي تقدمي
 
الرئيسيةالرئيسية  رؤى يسارية..منترؤى يسارية..منت  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  دون رؤيتك  
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» مكتبة الشيوعيين العرب
12/12/14, 08:24 am من طرف communistvoice

» سؤال عادل ...
05/01/14, 04:50 am من طرف عبدالحليم الزعزعي

» ماذا يهمك من أكون
05/01/14, 04:38 am من طرف عبدالحليم الزعزعي

» حقيبة الموت
05/01/14, 04:30 am من طرف عبدالحليم الزعزعي

» ثوابت الشيوعية
05/01/14, 04:22 am من طرف عبدالحليم الزعزعي

» جيفارا..قصة نضال مستمر
05/01/14, 04:15 am من طرف عبدالحليم الزعزعي

» مواضيع منقولة عن التهريب
07/10/13, 05:10 pm من طرف فاروق السامعي

» الحزب الاشتراكي اليمني مشروع مختطف وهوية مستلبة وقرار مصادر
14/09/13, 05:42 pm من طرف فاروق السامعي

» صنعاء مقامات الدهشة أحمد ضيف الله العواضي
13/09/13, 04:30 pm من طرف فاروق السامعي

» حزب شيوعي لا أشتراكية ديمقراطية
19/03/13, 05:18 pm من طرف فاروق السامعي

» المخا..ميناء الأحلام ومدينة الكوابيس فاروق السامعي
15/03/13, 03:39 pm من طرف فاروق السامعي

»  قضية تثير الجدل: حجاب المرأة : 14 دليل على عدم فرضيته
20/10/12, 05:56 pm من طرف فاروق السامعي

»  "ضرب الحبيب..معيب"/ حملة ترفض العنف ضد المرأة
20/10/12, 05:40 pm من طرف فاروق السامعي

» "عذريتي تخصّني"، نداء تضامن مع نساء من العالم العربي ريّان ماجد - بيروت - خاص بـ " وكالة أخبار المرأة "
20/10/12, 04:22 pm من طرف فاروق السامعي

» حركة التحرر الوطني التحرر الوطني طبيعتها وأزمتها _ مهدي عامل
06/10/12, 07:07 pm من طرف osama maqtari

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
سحابة الكلمات الدلالية
منتدى

 

في العدد القادم من مجلة صيف

 

 

 واقع ومصير اليسار اليمني ومآلات الخطاب الحداثي الذي كان يمثله اليسار على المستوى السياسي والاجتماعي والثقافي، وما الذي جعله ينكسر ويتراجع في أفق اللحظة اليمانية الراهنة بكل ملابساتها

 

والمشاركة مفتوحة لكل الكتاب حول هذا الملف الهام

خلال أقل من 3 اسابيع
بريد المجلة
sayfye@gmail.com


شاطر | 
 

 ميلاد شهيد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مالك الكامل



ذكر عدد المساهمات : 4
تاريخ التسجيل : 06/09/2010
العمر : 32

مُساهمةموضوع: ميلاد شهيد   16/12/10, 11:48 am

يحدق في امة باحترام وتقدير وهو يحث الخطى للسلام عليها وقبل يديها بشغف ثم ضمها إلى صدره
فقد كان يشغل بالسكينة والراحة كلما وجدها كيف لا وهي أم الشهدا التسعة وزوجة
الشهيد وأخت الشهيد كانت امة مفخرة القرية لصلابتها وقوة عزيمتها
على الرغم من تجاوزها العقد السابع من العمر فاطلقو عليها لقب أم الشهداء
قالها في لوعة اليوم:سأحصل على ولدي البكر وقد جبت لأحضر ولادته وأمتع
عيني وأكحلها برؤيته.تضمه الأم بحب وحنان وتقول: جعله الله قرة عينيك
تقف إلى جانب الأب أمام الغرفة بانتظار المولدة من عملها وهي تتحرك جيئتا وذهابا وقد انحنت وتقوست قامتها حتى تكاد تلامس الأرض لولا العصا التي تسندها لتحافظ على شموخها وفي لحضات الانتظار يقول لأمة ليكسرحاجز الصمت والقلق:كنت مكلف في مهمة للهجوم على معسكر الفرنسيين
قرب وهران مع عدد من زملائي ألا أنني قدمت إلى هنا أولا لأتمكن من رؤئه ابني البكرفقدلااتمكن من رؤيته أن رزقت
الشهادة في هذا الهجوم.تقف امة وقد اتسعت عيناها بفزع ثم تخطو إلى قربة وتجره من ثيابه وتقول له:
عليك أن تجعل قضية تحرير الوطن فوق كل اعتبار.
ثم تشير إلية أن يلتحق بزملائه أعلى كافة الرغبات والنزوات الشخصية تشد على ذراعية وهي تدفعه قائلة:
والدك استشهد وهو يطارد الفرنسيين من جبال أوراس
ولم يتمكن من رؤيتك وكذلك هي حالت بعض أخوانك الذين استشهدوا ولم يتمكنوا من رؤية أولادهم
ولم يلتفتوا لمباهج الدنيا واغرائتها.
نكس راسة في خجل وقد شعر بذنب وإثم كبير يرزح تحت جسمه الضئيل فتقدم ليقبل رأس آمه التي قامت تودعه قائله :اذهب يابني إلي طريق الكرامة وعندما يولد ابنك
أوعدك إني سأسلمه هذي البندقية ليأخذ بثأرك وثار كل حر سقط لتحيا الجزاير حرة أبية.
ترقرقت الدموع من عينيها وأردفت قايلة: ليأخذ بالثار
لوطنا المحتل المدنس بقدام المحتل الفرنسي الغاصب منذ اكثرمن مائه وخمسين عام
وسنستمر في تقديم قوافل الشهداء من فلذات أكبادنا حتى يتم لنا النصر ولاستقلال.
تنهدت أم الشهداء وقالت برباط جاش عندها فقط سارمي
هذه العصاء التي أتوكاء عليها وأمشي منتصب القامة رافعة راسي للسماء بكبرياء
وسعادة غير مبالية بحجم الخسائر فالحرية لا تقدر خرجت المولدة من غرفة الولادة وهي تصيح فرحاً وتقول:
يا أما الشهداء أبشري ولد لكم ولد مثل القمر (مبروك )
نظرت إليها أم الشهداء نظرة تركت المولدة تستغرب
وتقول لها مالكي يا أم الشهداء ألا تستبشري بالمولود قالت أم الشهداء:
بل قولي حصلنا علي استشهادية جديدة


غمدان الشرعبي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ميلاد شهيد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
اليسار التقدمي اليمني :: محمد عبدالولي-
انتقل الى: